موقع اكوالتي

موقع اكوالتي

تعليم | بحوث دراسيه | نشاطات ثقافيه | تقارير علميه | ترجمة نصوص اجتماعيه | علماء | علوم | اخبار | دراسات | منوعات
 
موقع اكوالتي  الرئيسيةالرئيسية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  المجموعاتالمجموعات  English  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 المنهج المقارن Comparative Method

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
اداب بوك
Admin
avatar

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 1367
تاريخ التسجيل : 08/07/2010

مُساهمةموضوع: المنهج المقارن Comparative Method   2011-01-17, 17:20

المنهج المقارن Comparative Method

يهتم المنهج المقارن بمقارنة الظواهر الاجتماعية بعدة مجتمعات وأماكن جغرافية خلال فترة زمنية واحدة ويدرس الظاهرة الاجتماعية نفسها في مجتمع واحد عبر مراحل زمنية مختلفة ويقارن بينها . وبعد المقارنة يشتق قوانين عامة تفسر وتحلل طبيعة الظاهرة المدروسة ( ). فالمنهج المقارن مثلاً يقارن بين طبيعة السلطة الابوية في المجتمع العراقي والسلطة الابوية في المجتمع المصري والسلطة الابوية في المجتمع البريطاني خلال نقطة زمنية واحدة ثم بعد ذلك يشتق قوانين تأخذ بعين الاعتبار أوجه الشبه والاختلاف في نظم السلطة الابوية في هذه المجتمعات ثم يتوصل الى قوانين ثابتة توضح نظام السلطة الابوية في العالم . أو قد يدرس المنهج المقارن السلطة الابوية في العراق قبل الخمسينيات من القرن العشرين ويدرس النظام نفسه بعد الخمسينيات من ذلك القرن ليتوصل الـى القوانين العامة التي توضح طبيعة السلطة الابوية في العراق عبر مدة زمنية محددة كأن تكون مائة سنة .
المنهج المقارن يمكن الاستفادة منه في فصول عديدة ماثلة في الاطروحة كفصل مقارنة الدراسات السابقة العراقية والعربية والاجنبية بعضها مع بعض للتوصل الى نظام السلطة الابوية السائد في المجتمعات الانسانية . كما يستخدم ذلك المنهج في الخلفية التاريخية التي تقتفي تطور السلطة الابوية في المجتمع العراقي عبر التاريخ ثم تقارن بين نظام السلطة الابوية في مطلع القرن العشرين مع النظام نفسه في نهاية القرن العشرين.كذلك تستخدم الاطروحة المنهج المقارن في مناقشة فرضيات البحث عند مقارنة نتائج الدراسة الحالية مع نتائج الدراسات السابقة حول موضوع السلطة الابوية واثره على تبادل الادوار في الاسرة العراقية، فقد تغير نظام السلطة الابوية في العراق وهذا التغير لا يمكن لمسه والاحساس به الا بعد الدراسة المقارنة اذ من الدراسة المقارنة نستطيع ان نقيس حجم التغير الذي طرأ على السلطة الابوية في المجتمع العراقي . كذلك تستخدم الاطروحة المنهج المقارن في تحديد المصطلحات والمفاهيم العلمية اذ أن هذا الفصل لم يعط تعريفاً واحداً للمفهوم بل اعطى تعاريف عديدة لمفهوم واحد وقارن بينها وبعد المقارنة اشتق تعريفاً اجرائياً يوحد بين المفاهيم المختلفة ويطبق التعريف على عنوان الاطروحة .
والمنهج المقارن يساعدنا على مقارنة البيانات الاولية لوحدات العينة فهناك بيانات اجتماعية وهناك بيانات اقتصادية واخرى بيانات تربوية وتعليميـة والمقارنة يجب ان تكون بين هذه الانماط المختلفة من البيانات وذلك عن طريق عرضها وتحليلها .
هناك عدة مفكرين وعلماء تخصصوا في هذا المنهج اولهم ارسطو الذي تناول المنهج المقارن للدراسة والتحليل في كتابه " السياسة" ، وهناك ابن خلدون الذي ابدع في المنهج المقارن واستعمله في جميع دراساته الاجتماعية والسياسية والاقتصادية ( )، واوكست كونت الذي استعمل المنهج المقارن في كتابه "الفلسفة الوضعية" اذ قارن بين المرحلة اللاهوتية والمرحلة الميتافيزيقية والمرحلة العلمية الوضعية عند دراسته للتطورات التاريخية التي مرت بها المجتمعات والحضارات. ويمكن القول ان جميع علماء الاجتماع والانثروبولوجيا استخدموا هذا المنهج ولا يمكن دراسة اية ظاهرة اجتماعية مهما كانت بسيطة او معقدة الا واستخدم المفكر او العالم هذه الطريقة لان المقارنة تعدّ جانباً مهماً من جوانب البحث العلمي ومن علماء الانثروبولوجيا الذين استخدموا هذا المنهج العالم رادكلف براون عندما قارن بناء ووظائف الانساق في المجتمعات البدائية في افريقيا في مدة زمنية محددة مع مدة أخرى سابقة او لاحقة ( ). كما استخدم ريموند فيرث عالم الانثروبولوجيا البريطاني المنهج المقارن على جزيرة " توكوبيا" عندما درسها قبل الحرب العالمية الاولى وتعرف على عادات وتقاليد سكانها ومؤسساتهم الاجتماعية ولكن الجزيرة أحتلت من قبل الجيش الامريكي في الحرب العالمية الثانية وبعد الاحتلال سافر ريموند فيرث الى الجزيرة نفسعا لغرض دراستها والتعرف على التغيرات التي طرأت على سكانها نتيجة للاحتلال الامريكي ( )، فشاهد بان سكان الجزيرة قد تغيروا من حيث عاداتهم وممارساتهم اليومية وعدد كبير منهم اخذوا يدخنون ويتناولون المشروبات الكحولية ويلعبون ( القمار) مقلدين الامريكان في هذه الممارسات علماً بان سكان الجزيرة لم يعتادوا على هذه الافعال في بداية القرن العشرين عندما درسها وحلل عادات وتقاليد سكانها وهنا يمكن القول بان ريموند فيرث لم يتوصل الى هذه الحقائق الا بعد استخدامه المنهج المقارن اذ قارن بين سكان الجزيرة قبل وبعد الاحتلال فالاحتلال قد ادخل الكثير من معالم المجتمع الغربي لهذه الجزيرة وهذه المعالم قد غيّرت اساليب وطراز المعيشة لسكان الجزيرة ( ) .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://adabbook.yoo7.com
 
المنهج المقارن Comparative Method
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» مكتبـة المختبرات الطبيـة الإلكترونيـة
» An exercise on Comparative/Superlative

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موقع اكوالتي :: بحوث ودراسات :: منتدى الثقافي-
انتقل الى: